مي أسامة

فريدة سالم.. بنت مصر الرائدة في كرة القدم النسائية

 توصيفها المختصر قد يكون أول محترفة كرة قدم مصرية فى كندا، فهي التي التحقت بلعب كرة القدم، وعمرها 12 عامًا، واختارت كرة القدم لأنها الرياضة الأقرب إلى قلبها، فلم تتأثر بالاندهاش الذى يصيب كل فرد فى النادى والتدريبات عندما يرون أن الفريق يضم فتاة ، فهي انتقلت في مشوارها الرياضي بين العديد من الأندية مثل […]

فريدة سالم.. بنت مصر الرائدة في كرة القدم النسائية Read More »

, , , ,

هنا جودة.. صانعة الريادة المصرية في عالم تنس الطاولة 

البطلة هنا جودة أصغر رياضية مصرية تحقق إنجازات عالمية حاملة راية مصر بالمحافل الدولية هنا جودة، هي لاعبة تنس طاولة مصرية، وهي واحدة من أصغر النجوم الرياضية في مصر، من مواليد 12 ديسمبر 2007 ، تلعب لصالح النادي الأهلي، كانت قد بدأت لعبة تنس الطاولة في الرابعة من عمرها، وتمثل مصر في البطولات الدولية، وهي

هنا جودة.. صانعة الريادة المصرية في عالم تنس الطاولة  Read More »

, , ,

كيف يصبح التسويق لمشروعات تخرج «جيل زد» عبر منصات التواصل الاجتماعي.. بداية انطلاق

خبير تسويق ” التسويق لمشروع التخرج يمكن أن تكون نقطة انطلاق الطالب لمستقبله” من المعتاد أنه يوجد في بعض الكليات عمل مشروعات للتخرج سواء كانت فردية أو جماعية، ويكون ذلك إجباري على الطلاب للحصول على الشهادة الجامعية، ولكن مؤخرًا ظهرت بعض الصفحات في مواقع التواصل الاجتماعي التي تروج لمشروع تخرجها فمعظم مشاريع التخرج حاليًا بدأوا

كيف يصبح التسويق لمشروعات تخرج «جيل زد» عبر منصات التواصل الاجتماعي.. بداية انطلاق Read More »

, ,

أساتذة الإعلام يكشفون.. كيف تحول «جيل زد» من متلقي للمحتوى الإعلامي إلى «صانعه»

أساتذة الإعلام: تأثير الإنفلونسرز على المجتمع يتجاوز الإعلام الرسمي مع تطور التكنولوجيا، وانتشار وسائل التواصل الاجتماعي، شهدنا تحولًا كبيرًا في عادات وسلوكيات جيل زد، فمنذ بداية فترة التدوين إلى الآن، شهدنا تحولاً نحو الإبداع والإنتاجية على منصات التواصل الاجتماعي، سنستكشف بآراء أساتذة الإعلام كيف أصبح جيل زد ليس فقط مستهلكًا للمحتوى، بل أصبح جيلًا نشطًا

أساتذة الإعلام يكشفون.. كيف تحول «جيل زد» من متلقي للمحتوى الإعلامي إلى «صانعه» Read More »

, ,

مبادرة «دوي» الوطنية.. خطوة على طريق تمكين الفتيات ومشاركة تجاربهن بإشراف مجتمعي

مبادرة دوي هي المبادرة الوطنية لتمكين الفتيات التي ينفذها المجلس القومي للمرأة، في إطار المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية بالتعاون مع منظمة اليونيسيف بمصر، ووحدات تكافؤ الفرص في وزارة التربية، والتعليم، تحت رعاية السيدة انتصار السيسي، وتركز المبادرة بشكل خاص على 3 محاور أساسية، هي: الحوار، واكتساب المهارات، والوصول للخدمات.                                                               المحور الأول هو التركيز على

مبادرة «دوي» الوطنية.. خطوة على طريق تمكين الفتيات ومشاركة تجاربهن بإشراف مجتمعي Read More »

,
Scroll to Top