استعادة الثقة بالنفس للمراهقين: الخطوات الفعّالة لبناء شخصية قوية ومتزنة

استعادة الثقة_ تعبيرية

يمر المراهقون بمرحلة حرجة من مراحل حياتهم، تتسم بتغيرات جسدية ونفسية واجتماعية هائلة، مما قد يؤثر على ثقتهم بأنفسهم، ويُدرك العديد من الآباء أهمية هذه المرحلة، ويسعون جاهدين لتعزيز ثقة أبنائهم بأنفسهم قبل أن يتجاوزوا هذه المرحلة، فما هي الوسائل التي يمكن للآباء اللجوء إليها لتحقيق ذلك؟
نقدم لكم في هذا الموضوع 6 طرق فعّالة تساهم في استعادة الثقة بالنفس عند المراهقين وهي :
علاج عدم الثقة بالنفس عند المراهقين
إن علاج الثقة بالنفس عند المراهقين يبدأ من جانب الآباء، لذا من الضروري الإنصات إلى نصائح الطبيب النفسي التالية:

علاج غياب الثقة بالنفس عند المراهقين

1- تخصيص جزء من الوقت للجلوس مع الأبناء ومشاركتهم بعض الأنشطة، وتبادل أطراف الحديث معهم.
2- إظهار الحب والحنان والاهتمام للمراهق بالكلمات الطيبة والتشجيعية فهو بحاجة شديدة إلى الإحساس بذلك.
3- مدح مميزات المراهق وقدراته ومواهبه.
4- تجنب إحداث خلافات بين الوالدين أمام المراهق والحرص على جعل الحوار راقيًا.
5- تشجيع الطفل على ممارسة التمارين الرياضية والهوايات المختلفة.
6- علاج حب الشباب، وتعريفه بالتغيرات الفسيولوجية التي تحدث في جسمه خلال هذه الفترة حتى لا يشعر بالتوتر منها.

أسباب انعدام الثقة بالنفس عند المراهق

تكون الحاجة ملحّة لمحاولة استعادة الثقة بالنفس عند المراهقين عندما يتعرضون إلى بعض العوامل الأسرية والبيئية التي تؤثر عليهم وتجعلهم
يشعرون بأنهم أقل من رفقائهم، ومن بين تلك العوامل:
1- عدم استقرار الحياة الأسرية:
يستمد المراهق ثقته بنفسه من علاقته مع الأفراد المحيطين به، وأكثرهم الوالدين، لذا فوجود الكثير من الشجارات والخلافات الأسرية قد تؤدي
إلى انعدام الثقة بالنفس عند المراهق.
2- الإهمال:
من الضروري أن يشعر المراهق في هذه الفترة بالاهتمام والحب من والديه، وإن لم يحدث ذلك فغالبًا يصير غير واثقًا في نفسه.
3- الانتقاد الدائم والفظ:
من شأن وصف المراهق بالفشل والعصيان أن يجعل العلاقة بين الآباء والأبناء جافة، ويفقد المراهق ثقته بنفسه.
4- تعليق الكثير من الآمال على الأبناء وجبرهم على تحقيقها:
لكل فرد حلم يرغب في تحقيقه لكن جبر الأبناء على تحقيق أحلام الأبناء وهم غير مؤمنين بها قد يحملهم حملًا
أكبر من قدرتهم ويجعلهم غير واثقين في أنفسهم.
5- وجود صعوبات في التعلم:
من اللازم أن تلقى صعوبات التعلم عند المراهق اهتمامًا كبيرًا من قبل الوالدين، فمن شأن ذلك تعزيز الثقة
بالنفس عند المراهق ومنع تعرضه للتنمر من الآخرين وتزيد من إحساسه بأن له مكانة عند الوالدين.

6- المرور بتجارب فاشلة:
نظرًا لأن تجارب المراهقين في الحياة ضئيلة، فقد يهولون من المشاكل التي يتعرضون لها ويصعب عليهم حلها، بالتالي يؤدي بهم ذلك إلى عدم الثقة بأنفسهم.
7- التعرض للضرب والسب:
من أهم مسببات انعدام الثقة بالنفس عند المراهق هي تعرضه للضرب والشتم والسب خاصة أمام رفقائه.
8- حدوث تغيّرات فسيولوجية في أجسامهم، مثل حب الشباب: يولي المراهقين المظهر الخارجي اهتمامًا كبيرًا، لذا فقد يؤدي حدوث تغييرات فسيولوجية كبيرة في شكل الجسم إلى انعدام الثقة بالنفس عند المراهق وزيادة خجله من الظهور أمام الآخرين.

Scroll to Top